أخبار MSN السعودية / MSN Saudi Arabia

أمير الشرقية: الأصل في مبادرة «نقوش» المخبر وليس المنظر

© Alyaum قدمت بواسطة

شددصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية على أن الأصل في مبادرة «نقوش الشرقية» التي دشنها سموه في الاثنينية الاسبوعي بديوان الإمارة هو المخبر وليس المظهر قائلاً: نحن يهمنا المخبر أكثر مما يهمنا المنظر وعندما نحسن المخبر فعلينا أيضاً أن نحسن المنظر.وأكد سموه أن ملوك هذه الدولة منذ عهد المؤسس حتى عهدنا الحاضر حرصوا كل الحرص على أن يكون المسجد الحرام ومسجد رسول الله عليه الصلاة والسلام، في أبهى حلة وحافظوا عليهما فلنا مثال نحتذي به من قادتنا وبالتالي لابد أن نرسخ هذه الثقافة في أبنائنا وفي أجيالنا القادمة، مبينا سموه أن هذه المبادرة تنطلق لتعود بنا إلى أصل مدننا وما كانت عليه في السابق وما تحظى به من بساطة وجمال، وبالتالي رأت الهيئة العليا لتطوير المنطقة الشرقية مع أمانة المنطقة الشرقية ومجلس المنطقة الشرقية للمسؤولية الاجتماعية أن يكون هناك مجموعة من المهتمين بالتراث ومحترفون يستطيعون أن يجعلوا الكثير والكثير من الأماكن المؤذية للنظر في الوقت الحاضر إلى أماكن سارة للنظر بإذن الله وهذا مما يدخل السرور إلى النفس.

..وسموه يدشن مبادرة نقوش

فالواقع يجب على الأمانة وكافة الجهات ذات العلاقة أن يحسنوا الاختيار في مشروعاتهم وأن يختاروا كل ما من شأنه أن يجعل الداخل والخارج بنفس الجودة.

ولفت سموه إلى أهمية أن يراعى أن تكون جميع المباني صديقة للبيئة، وتستعمل فيها جميع ما يذكرنا بأصولنا وجذورنا وأن لا نبتعد عنها وأن تكون أيضاً مجالاً لتوفير الطاقة وأن نحرص على الاستخدام الأمثل لجميع الموارد الطبيعية وعلى رأسها الماء، باعتباره عصب الحياة. مضيفا سموه أننا عندما ننظر إلى جميع المدن التاريخية نجد أنها حافظت على الهوية واحتفظت بتراث لا يزال قائما، وبلادنا ولله الحمد غنية بهذا التراث العريق، والأجدر بنا في هذا الوقت بالذات أن نعمل جاهدين على أن نجعل ما يراه جيل المستقبل هو ما رآه جيل الماضي، وبالتالي نحن لا نستطيع أن نعيد الزمن ولكن نستطيع أن نحسن المناظر ببعض الأمور التي تكاد تكون بسيطة ولكنها ترفع من ثقافة الإنسان حتى تكون منطقتنا محتفظة بهويتها وتراثها الجميل بإذن الله الذي نفخر به جميعاً، وبالتالي لا بد أن نرسخ هذه الثقافة في أبنائنا وفي أجيالنا القادمة.

..ويتسلم درعا تذكارية من أمين الشرقية

وقدم سموه الشكر لأمين المنطقة الشرقية أمين الهيئة العليا لتطوير المنطقة الشرقية م. فهد الجبير ولمجلس المنطقة الشرقية للمسؤولية الاجتماعية بالمنطقة الشرقية على هذه المبادرة، وقال «ندعو الله أن يوفق القائمين على هذه المبادرة فلهم منا التحية، ونشكرهم على ما قاموا به من عمل ونحن على انتظار إن شاء الله ما سيتحقق في جميع مدن وقرى وهجر المنطقة الشرقية، وشكرا للجميع».

وقد شهد اللقاء مداخلة للفنان التشكيلي عبدالرحمن السليمان نيابة عن فناني وفنانات المنطقة الشرقية شكر فيها سمو أمير المنطقة الشرقية على إطلاق مبادرة «نقوش الشرقية» لتعزيز الحس الجمالي في المنطقة، مبدياً استعداده وجميع الفنانين والفنانات للمساهمة في هذه المبادرة التي تؤكد حرص سموه على أن تكون المنطقة الشرقية هي الأجمل.

حضر اللقاء رئيس محكمة الاستئناف بالمنطقة الشرقية الشيخ عبدالرحمن آل رقيب، و مفتي المنطقة الشرقية الشيخ علي المري، وأمين المنطقة الشرقية م. فهد الجبير، ومدير جامعة الملك فهد للبترول والمعادن د. خالد السلطان، ووكيل إمارة المنطقة الشرقية د. خالد البتال، وكبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين وأعيان المنطقة.

..ويتوسط أصحاب السمو والفضيلة والمعالي

..ويتفقد المعرض المصاحب للتدشين

حرم أمير الشرقية: المبادرة ستعزز ما تزخر به المنطقة من فنون وموروث شعبي

أكدت الأميرة عبير بنت فيصل بن تركي حرم أمير المنطقة الشرقية ورئيس المسؤولية الاجتماعية، أن المنطقة تزخر بالكثير من الفنون والموروث الشعبي، الذي يتوجب علينا إبرازه والافتخار به على مستوى محافظات وقرى وهجر المنطقة جميعها، مشيرة إلى أن مبادرة «نقوش الشرقية» التي أطلقها صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف أمير المنطقة الشرقية، أول أمس، «ستعمل على تعزيز هذا الموروث والتعريف به في الأوساط الاجتماعية بشكل جيد، وآلية حديثة»، مؤكدة في الوقت نفسه أن «هذه المبادرة ولدت من خلال تلاقي رؤيتين، الأولى: هي الرغبة في الاهتمام بتاريخ المدينة التراثي وعمقه الثقافي، الذي يمثل أهم مرتكزات الحياة المدنية المعاصرة، والثانية: هي الارتقاء بمفهوم المسؤولية الاجتماعية إلى مرتبة أبعد أفقا وأعمق أثرا».

وباركت الأميرة عبير إطلاق المبادرة وذلك في المجلس الأسبوعي (الإثنينية) بمقر الإمارة، متوقعة أن تثمر هذه المبادرة عن ثمار يانعة، تعود بالنفع على المشهد الحضاري للمنطقة الشرقية.

وقالت سموها: تحت مظلة هذه المبادرة، سيتم تجميل المدينة، ليس بالمفهوم السطحي المبسّط للجمال، وإنما بمفهوم أشمل من استحداثها لأعمال تطوير في أرجاء المدن الكبيرة منها والصغيرة، وإنما عبر المتابعة المستدامة والاهتمام بأدق تفاصيل هذه المشاريع، بما يخدم المواطن، ويخلق للجميع مناخا حياتيا راقيا ومتفائلا ومحفزا على العطاء.

وأشارت إلى أن «أفكار مبادرة نقوش الشرقية الأولى، تبلورت في أروقة المسؤولية الاجتماعية، وتولتها بالرعاية الهيئة العليا لتطوير المنطقة الشرقية، وبعد سلسلة من اللقاءات والأبحاث والمداولات تم وضع الإطار العام لها، وأعدت للإطلاق من قبل صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف أمير المنطقة الشرقية، كدعوة لعملية واسعة النطاق تساهم فيها الشركات ضمن التزامها بالمسؤولية الاجتماعية، ولمشاركة الآهلين في نشاطاتها ومشاريعها وجميع ما تحققه وما ترمي إليه هذه المبادرة من إثراء للحياة الاجتماعية والساحات العامة».

من جانبها، أكدت أمين عام المنطقة الشرقية للمسؤولية الاجتماعية لولوة الشمري، أن المبادرة حظيت بمتابعة شخصية ومباشرة من قبل الأميرة عبير بنت فيصل بن تركي، منذ أن ولدت فكرتها في المسؤولية الاجتماعية.

وقالت: عقد عدد من الاجتماعات التحضيرية التي شاركت فيها سمو الأميرة عبير كرئيس الأمناء، ومحافظ الجبيل عبدالله العسكر، ومن جمعية الثقافة والفنون الفنان أحمد الملا، والفنان كميل حناء، ورانيا المعلا الرائدة في الخدمة الاجتماعية في المنطقة، وأثمرت هذه الاجتماعات عن بلورة أهداف المبادرة، وتحديد الأهداف منها، ومن ثم إطلاقها، لتباشر أعمالها.

م. فهد الجبير يلقي كلمته

الجبير: المبادرة تنهل من تاريخ المنطقة

أوضح أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد الجبير خلال كلمته في الإثنينية حرص سمو أمير المنطقة الشرقية على ما يقوم به من جهود لتحقيق التقدم والازدهار للمنطقة، وما وجه به سموه - يحفظه الله - بأن تشرف الهيئة العليا لتطوير المنطقة الشرقية على إطلاق مبادرة نقوش، وتولي إدارتها بالتعاون مع المنطقة الشرقية للمسؤولية الاجتماعية والتي تعتبر باكورة مبادرات الهيئة، مضيفا أن «نقوش الشرقية» تنهل من ينبوع أصيل هو تاريخ المنطقة الشرقية، وتقوم على مشاركة أهاليها بأفكارهم بمختلف أعمارهم واهتماماتهم، تستلهم من نقوش عمارة المنطقة ومن فنون مبدعيها وقصائد شعرائها، ومواكبة لما يشهده هذا العصر من تطور في أنظمة المدن والارتقاء بالبيئة العمرانية، مبينا مبادرة نقوش الشرقية مبادرة جمالية معرفية علمية تستفيد من مواهب أهل المنطقة وتدعم قدراتهم وتطلعاتهم ليصبح جمال البيئة العمرانية في مدنهم وقراهم نتاج إبداع مخيلاتهم وطموحاتهم وفق ضوابط وأنظمة تضمن الجودة وتحقق الأهداف.

الشيخ آل رقيب: «نقوش الشرقية» تدعو إلى الجمال والإبداع الإنساني

ثمن رئيس محكمة الاستئناف بالمنطقة الشرقية الشيخ عبدالرحمن آل رقيب مبادرة «نقوش الشرقية» التي أطلقها صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف أمير المنطقة الشرقية بهدف الحفاظ على التراث.

وقال الشيخ الرقيب : «كل يوم تثبت فيه هذه الدولة المباركة، القائمة على القرآن الكريم والسنة المشرفة أنها وطن الوسطية والاعتدال، وأن التطرف الذي يضرب بأطنابه غربًا وشرقًا غريب عن الإسلام، وكل يوم يثبت ولاة أمورنا أن الإسلام دين السماحة والود والوئام والرحمة.

وأضاف : تابعت أمس تدشين سمو أمير المنطقة الشرقية الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز مبادرة مباركة من مبادرات الخير في هذا الوطن، ألا وهي مبادرة «نقوش الشرقية» التي تدعو إلى الجمال والإبداع الإنساني في الحياة.

وأوضح رئيس محكمة الاستئناف بالمنطقة الشرقية أن ديننا يحرص على أن نبدو في أجمل هيئة وحلة، ولا ضير في الاستعانة بأبنائنا المؤهلين الدارسين للثقافة والفن التشكيلي، لتحسين هذه البيئة وجعلها مكانا أجمل يسر الناظرين.

وأثنى على دور جمعية الثقافة والفنون وتبني الموهوبين ورعايتهم، مشيرا إلى أن المباردة تمنح الفرصة للموهوبين لعرض إبداعاتهم، داعيا إلى تعميم مبادرة نقوش الشرقية على باقي مناطق الوطن، داعيا الله - تعالى - أن يوفق شبابنا من فناني الشرقية لرسم لمسة جمال في كل ركن وشارع بالمنطقة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر نقل من MSN Saudi Arabia من خلال الرابط التالي MSN Saudi Arabia ولا يعبر عن وجهة نظر خبر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا