السودان اليوم / السودان اليوم

مطار الخرطوم.. ماذا يحدث هناك؟….



السودان اليوم:

يُعد الأسبوع الحالي بمثابة أسبوع الأحداث داخل مطار الخرطوم الدولي، حيث شهد منتصف الأسبوع الجاري حادثة جعلت بعض الركاب في حالة سخط وغضب شديدين بعد أن فوجئوا بشحن أمتعتهم بالخطأ في إحدى الطائرات، ما اضطر الطئرة للعودة للمطار لمعالجة الخطأ.

وقبل أن ينتهي جدل تلك الطائرة، شهد المطار أمس حادثة اصطدام طائرتي نقل عسكريتين.

أصل الحكاية

تواترت الأنباء عن حادثة بمطار الخرطوم، ثم تتكشف الخيوط أن الحادثة تقع مسؤوليتها على الطيران المدني سيما وأن القوات المسلحة أصدرت بياناً مذيلاً باسم الناطق الرسمي العميد أحمد خليفة الشام، قال من خلاله إن الحادثة تخص طائرتي نقل عسكري من طراز انتونوف 26 و32، مبيناً أن الطائرتين تعرضتا لحادثة تصادم أثناء هبوطهما بمطار الخرطوم وتنفيذهما طلعة تدريبية، وكشف البيان عن تعرض الطائرتين لأضرار كبيرة، نافيا بشدة وجود خسائر في الأرواح، وكشف الشامي عن تشكيلهم لجنة للتقصي حول أسباب الحادثة.

ماذا قالت سلطات المطار؟

سلطات المطار الدولي، قالت على لسان الناطق الرسمي محمد مهدي، إن الحادثة تخص الطيران العسكري، وإنهم سارعوا إلى إغلاق المطار منذ وقوع الحادثة صباح أمس وحتى الساعة الثالثة مساء، وأشار مهدي في حديث لـ(الصيحة) أن إغلاق المطار تم لمزيد من إجراءات السلامة، ونفى بشدة وجود ضعف في إجراءات السلامة بمطار الخرطوم، مبينًا أنهم تلقوا إشادة من منظمة الطيران المدني الدولي بإجراءات السلامة الموجودة في مطار الخرطوم، وختم بالقول: الحادثة تخص طائرتي نقل عسكريتين، وأضاف: “لكن نحن من جانبنا نملك إجراءات سلامة وتأمين بدرجة أكثر من ممتازة”.

عوائق بالمطار

الشاهد في الأمر، أن مطار الخرطوم الدولي به بعض العوائق والعقبات التي تتسبب بشكل كبير في حوادث الطيران أبرزها الأمطار الغزيرة التي تهطل سنوياً وتؤدي لشل حركة الطيران، وتسببت الامطار من قبل في أكثر من حادثة، في نفس الوقت تنتشر حول المطار عدد من الطيور الجارحة خاصة الصقور التي تسببت في تهشيم إحدى الطائرات في خواتيم الأسبوع الماضي.

بالمقابل، قال محمد المهدي الناطق الرسمي باسم المطار، إن العام الحالي يخلو من حوادث الطيران بسبب الصقور.

ما وراء حوادث الطيران

حوادث الطيران بصورة عامة يقول عنها الخبير في مجال الطيران المدني مرتضى حسن إن أسبابها في المقام الأول أخطاء بشرية طبيعية كما يحدث في حوادث السيارات وقال في حديثه لـ(الصيحة) إن أبرز الأسباب التي تتسبب في حوادث الطيران هي أحوال الطقس وبعض الإشكالات في الملاحة الجوية أو برج المراقبة أو بعض الأعطال الفنية في الطائرات، وأضاف بالقول: من الصعب التكهن بأسباب حوادث الطيران ومعرفة أسبابها بصورة فورية، مضيفاً أيضًا أخطاء الكابتن قد تتسبب في حادثة طيران.

حيطة وحذر

هنالك من يطالب بالتدقيق والتمحيص، خاصة أن الحوادث تتسبب في خسائر فادحة في الأرواح سواء كان ذلك في أرواح الركاب أو طاقم الطائرة.

وهنا يقول الخبير مرتضى عمر، إن الأمر يحتاج لتدقيق كبير قبل إقلاع الطائرة، صحيح يصعب السيطرة على حوادث الطيران، ولكن من المهم إجراء تمحيص وتدقيق للطائرات قبل إقلاعها، وحول محاسبة المتسببين في حوادث الطيران، يقول مرتضى عمر: معرفة أسباب حادثة الطائرة يحتاج لوقت طويل وسنوات من المتابعة والتقصي لمعرفة سبب الحادثة بالتالي يصعب محاسبة شخص قبل معرفة الأسباب.

وختم بالقول: معظم التصريحات الرسمية التي تخرج عن أسباب حوادث الطيران تأتي متسرعة ولا تحمل الحقيقة، لأن التحقيقات حول حوادث الطيران تتطلب وقتاً طويلاً.



ملحوظة خبر 24 | اخبار على مدار 24 ساعة : انقر هنا السودان اليوم لقراءة الخبر من مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا