السومرية نيوز / السومرية نيوز

تدهس عددا من المارة بولاية فيرجينيا

السومرية نيوز/ بغداد
أصيب عدد من الأشخاص بجروح متفاوتة وصفت جراح بعضهم بالخطيرة جدا، جراء عملية دهس لمتظاهرين في ولاية فريجينا الأميركية.

واندلعت اشتباكات بين الشرطة الأميركية وتجمع لأنصار اليمين في مدينة شارلوتسفيل بولاية فرجينيا الأميركية، على خلفية المظاهرات التي تنظمها مجموعات من "القوميين البيض" ضد قانون إزالة أحد التماثيل التي تمثل العبودية.

وتفيد المعلومات ان التصادم بدأ بين نشطاء ومتظاهرين من "القوميين البيض".



وكان لافتا في تظاهرات "القوميين البيض" أو ما يعرف أيضا باليمين المتطرف حمل علم "النازية"، الأمر الذي اعتبره مغردون أميركيون أمرا لم يكن هتلر ليحلم به حتى.

وأعلن حاكم ولاية فرجينيا، وضع قوات الحرس الوطني في الولاية على أهبة الاستعداد تحسبا لوقوع اشتباكات عنيفة بين أنصار اليمين المتشدد والجماعات المناهضة للعنصرية.

واكدت "إكسترا نيوز" أن هناك إصابات بالمئات من أنصار اليمين المتطرف مع مناهضين، مما اضطر حاكم الولاية لإعلان حالة الطوارئ.

واحتشد الآلاف من أنصار اليمين المتشدد في إحدى البلدات الصغيرة بالولاية لإظهار قوتهم وعرض الأعداد الكبيرة للمؤيدين لأفكارهم المتشددة في مختلف أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية.

وفي المقابل احتشد معارضو العنصرية ومناهضو الفكر المتطرف لمواجهة اليمين، فيما يخشى أن تتحول المظاهرة لاشتباكات عنيفة بين الجانبين.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر نقل من السومرية نيوز من خلال الرابط التالي السومرية نيوز ولا يعبر عن وجهة نظر خبر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا