الارشيف / فن / huffpostarabi

الأفلام الهندية ممنوعة في دور العرض الرئيسية الباكستانية.. بسبب النزاع حول كشمير

Image copyright Image caption تحظى أفلام بوليوود بشعبية كبيرة في باكستان

حظرت دور العرض الرئيسية في باكستان الأفلام الهندية فيما قالت إنه تضامن مع الجيش الباكستاني وسط تصاعد التوتر في كشمير المتنازع عليها بين البلدين.

وأُعلنت مقاطعة الأفلام الهندية في لاهور وكراتشي وإسلام أباد.

وحظرت رابطة منتجي السينما الهندية ممثلين باكستانيين من العمل في بوليوود.

وطالب سياسي يميني واحد على الأقب الممثلين الباكستانيين بالخروج من الهند.

وقال تشارلز هافيلاند محرر بي بي سي لشؤون جنوب آسيا إن هذه ليست المرة الأولى التي يضر فيها التوتر في العلاقات بين البلدين بالعلاقات الثقافية بينهما.

وقال هافيلاند إن أفلام بوليوود تحظى بشعبية كبيرة في باكستان، التي تعد صناعة السينما فيها محدودة، على الرغم من الصحوة التي تشهدها مؤخرا.

وقالت دور العرض الكبرى في باكستان إنها اتخذت قرارا عفويا بعدم الأفلام الهندية مدة أسبوعين على الأقل، أو حتى ما يقولون إنه عودة الطبيعية إلى العلاقات بين البلدين.

وتقر دور العرض بأنها قد تتضرر ماديا نظرا للشعبية التي تتمتع بها سينما بوليوود في باكستان.

وأدى النزاع حول كشمير المتنازع إلى توتر بين منذ عقود.

وأفادت تقارير الجمعة بفرار سكان قرى هنود يعيشون بالقرب من الحدود مع باكستان من منازلهم بعد يوم من إعلان الهند إنها ستشن هجمات تستهدف مسلحين في كشمير.

وجاءت أحداث العنف الأخيرة من العنف إثر هجوم وقع يوم 18 سبتمبر/أيلول على قاعدة للجيش في المنطقة الواقعة تحت السيطرة الهندية في كشمير.

وقتل في الهجوم، الذي يعد الأعنف منذ سنوات، 18 جنديا.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر نقل من huffpostarabi من خلال الرابط التالي huffpostarabi ولا يعبر عن وجهة نظر خبر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا