فن / دوت مصر dotmsr

"أوراق العشب" تزين جناح الهيئة بمعرض الكتاب

من ترجمة وتقديم الشاعر رفعت سلام، صدرت- عن الهيئة المصرية العامة للكتاب- أول ترجمة عربية لـ"أوراق العشب"، الأعمال الشعرية الكاملة لوالت ويتمان، مؤسس الحداثة الشعرية الأمريكية والإنجليزية، وصاحب الصوت الفريد في شعر العالم الحديث، الذي رمى بظله على شعراء كثيرين- في القرن العشرين- ينتمون إلى ثقافات مختلفة.

صوت شعري فادح، وفريد، ينزل القصيدة من علياء التأمل الذهني في القضايا المجردة إلى هموم الإنسان اليومي، العابر في طرقات العالم، ليحتل هذا الإنسان قلب القصيدة، بلا منازع؛ بأوجاعه، وأحلامه، وهمومه، وردود فعله المباشرة، وطموحاته الصغيرة، وتأوهاته في اللحظات الأليمة، وصراخه في وجه المصير القاهر.

ويضم الكتاب- الذي يقع في 990 صفحة من القطع الكبير- مقدمة أولى للشاعر رفعت سلام عن أهمية المنجز الشعري لويتمان، وبعض ملامح نهج ترجمته إلى العربية، ومقدمة ثانية- تمثل سيرة ذاتية لويتمان و"أوراق العشب"، لأستاذين جامعيين أمريكيين.

كما يضم ترجمة كاملة لقصيدة "غنائية إلى والت ويتمان" للوركا.

وتعتمد ترجمة نصوص "أوراق العشب" على آخر طبعة أمريكية أشرف عليها الشاعر بنفسه، مراجعة وتنقيحا وترتيبا، قبيل وفاته، والتي تتصدرها مطالبته باعتمادها الطبعة "النهائية" لأعماله الشعرية الكاملة، في أية طبعة لاحقة.

ومن المعروف أن "أوراق العشب" (الأعمال الشعرية الكاملة) لا يضم دواوين مستقلة، منفردة، بل هو منجز شعري كان يتكامل خلال طبعاته المتتالية في حياة شاعره؛ وفي كل طبعة جديدة كان يضيف ما استجد لديه من قصائد إلى الطبعة السابقة، ابتداء من الطبعة الأولى عام 1855 حتى طبعته الأخيرة (1891-1892).

قام بتصميم الغلاف الفنان أحمد اللباد.

من ترجمة وتقديم الشاعر رفعت سلام، صدرت- عن الهيئة المصرية العامة للكتاب- أول ترجمة عربية لـ"أوراق العشب"، الأعمال الشعرية الكاملة لوالت ويتمان، مؤسس الحداثة الشعرية الأمريكية والإنجليزية، وصاحب الصوت الفريد في شعر العالم الحديث، الذي رمى بظله على شعراء كثيرين- في القرن العشرين- ينتمون إلى ثقافات مختلفة.

صوت شعري فادح، وفريد، ينزل القصيدة من علياء التأمل الذهني في القضايا المجردة إلى هموم الإنسان اليومي، العابر في طرقات العالم، ليحتل هذا الإنسان قلب القصيدة، بلا منازع؛ بأوجاعه، وأحلامه، وهمومه، وردود فعله المباشرة، وطموحاته الصغيرة، وتأوهاته في اللحظات الأليمة، وصراخه في وجه المصير القاهر.

ويضم الكتاب- الذي يقع في 990 صفحة من القطع الكبير- مقدمة أولى للشاعر رفعت سلام عن أهمية المنجز الشعري لويتمان، وبعض ملامح نهج ترجمته إلى العربية، ومقدمة ثانية- تمثل سيرة ذاتية لويتمان و"أوراق العشب"، لأستاذين جامعيين أمريكيين.

كما يضم ترجمة كاملة لقصيدة "غنائية إلى والت ويتمان" للوركا.

وتعتمد ترجمة نصوص "أوراق العشب" على آخر طبعة أمريكية أشرف عليها الشاعر بنفسه، مراجعة وتنقيحا وترتيبا، قبيل وفاته، والتي تتصدرها مطالبته باعتمادها الطبعة "النهائية" لأعماله الشعرية الكاملة، في أية طبعة لاحقة.

ومن المعروف أن "أوراق العشب" (الأعمال الشعرية الكاملة) لا يضم دواوين مستقلة، منفردة، بل هو منجز شعري كان يتكامل خلال طبعاته المتتالية في حياة شاعره؛ وفي كل طبعة جديدة كان يضيف ما استجد لديه من قصائد إلى الطبعة السابقة، ابتداء من الطبعة الأولى عام 1855 حتى طبعته الأخيرة (1891-1892).

قام بتصميم الغلاف الفنان أحمد اللباد.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر نقل من دوت مصر dotmsr من خلال الرابط التالي دوت مصر dotmsr ولا يعبر عن وجهة نظر خبر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا