الارشيف / إعلام دوت اورج / إعلام.أورج

أمين عن البلاغات ضد عجينة: دليل تغيير

إسلام وهبان

كشف الإعلامي تامر أمين عن الموضوعات التي ستتناولها أولى جلسات دور الإنعقاد الثاني بالبرلمان، غداً، موضحاً أنه سيتم خلالها مناقشة العديد من الملفات أهمها قانون الخدمة المدنية.

أكد “أمين” خلال حلقة اليوم، الاثنين، من برنامجه “الحياة اليوم”، المذاع على “الحياة”، أن الجدل الأكبر غدا في البرلمان سيكون حول النائب إلهامي عجينة، وذلك بسبب تصريحاته الأخيرة خاصة فيما يتعلق بكشوف العذرية للطالبات المتقدمات للالتحاق بالجامعة.

أوضح مقدم الحياة اليوم أن هناك تطورات حدثت داخل البرلمان منها تكوين تكتل النائبات المصريات لتقديم طلب لرئيس البرلمان، الدكتور علي عبد العال، بتحويل “عجينة” للجنة القيم، مضيفا أن أقل شيء ترضى به النائبات هو إسقاط العضوية عنه.

أشار “أمين” إلى أن النائب تغير موقفه في التصريحات الأخيرة عكس تصريحاته الأولى عن رجال “لما عمل سبع رجالة في بعض”، لكن موقفه في كشوف العذرية تغير في إحدى لقاءاته، حيث قال “كلامي فهم خطأ”.

أشار “أمين” إلى أنه على الرغم من أن القصة مسيئة إلا أن تتغير، وقصة إلهامي عجينة أكدت وجود تغير في كافة الملفات مقارنة بالسنوات القليلة الماضية؛ مثل الملف الأمني والملف الإعلامي وملفات السياسة الخارجية وصولاً للكلام المنفلت، قائلا “الناس زمان كان اللي يقول كلمه ما يلاقيش رادع، أما الآن كما ترون بلاغات وردود فعل قوية”.

يذكر أن النائب إلهامي عجينة قد اقترح منذ أيام إجراء كشوف عذرية على الطالبات المتقدمات للدخول للجامعات المصرية، وذلك للحد من ظاهرة الزواج العرفي، الأمر الذي أثار جدلاً وردود أفعال كبيرة في الشارع المصري ووسائل الإعلام المختلفة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر نقل من إعلام.أورج من خلال الرابط التالي إعلام.أورج ولا يعبر عن وجهة نظر خبر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا