الارشيف / إعلام دوت اورج / إعلام.أورج

يوسف الحسيني يرد على مبادرة

هانيا فهمي

قال الإعلامي يوسف الحسيني، إنه طالما لدينا سعرين لنفس السلعة في السوق، ويختلف من لأخرى، فإن أزمة ارتفاع الأسعار ساظل موجودة، وهذا يعني أننا لدينا حكومة لا تعمل، مؤكداً أن هناك آلية تكون لضبط السعر للمستهلك.

أضاف “الحسيني” خلال تقديمه لحلقة اليوم الإثنين، من برنامجه “السادة المحترمون”، المذاع على قناة ON LIVE، أنه منذ 6 سنوات وحتى 4 سنوات مضت كان السلع شبه ثابت في كل المنافذ بأي مكان، قائلاً “طول ما الأسعار مختلفة من مكان للتاني يبقى إحنا معندناش دولة أصلاً”، مؤكداً أن مبادرة “الشعب يأمر” التي أطلقها الإعلامي “عظيمة”.
أشار مقدم برنامج “السادة المحترمون” أنه إذا كان واثق من فكرة تخفيض التجار للأسعار بناءاً على حديثه معهم كما ذكر فالمبادرة جيدة، ولكن هل لدينا تجار لديها النية لخفض الأسعار والشعور بضغط المواطنين؟، مؤكداً أنه إذا كان لأحدهم النية للتخفيض كان فعلها من تلقاء نفسه، وأضاف قائلاً “اللي يهمني ان الدنيا ماتمشيش بالحب والتراضي بيننا، لازم دولة قانون”، وأكّد أن التجار لن تلتزم بتوحيد السلع إلا إذا أصبحت رقابة الدولة حاضرة.

جاء حديث “الحسيني” في سياق رده على المبادرة التي أطلقها الإعلامي “الشعب يأمر” في حلقة اليوم من برنامجه “كل يوم” المذاع على قناة ON E، والتي يطالب فيها التجار بتخفيض أسعار 20% لمدة 3 أشهر لتخفيف الأعباء على المواطنين.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر نقل من إعلام.أورج من خلال الرابط التالي إعلام.أورج ولا يعبر عن وجهة نظر خبر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا