الارشيف / إقتصاد / دوت مصر dotmsr

مخالفا التوقعات .. البنك المركزي يثبت صرف الجنيه مجددا

أبقى البنك المركزي سعر الجنيه دون تغيير في عطاء بيع العملة الصعبة اليوم الثلاثاء عند 8.78 جنيه للدولار الواحد على عكس التوقعات التي كانت تشير إلى تخفيض صرف الجنيه في هذا العطاء.

وعرض البنك المركزي 120 مليون في عطائه الأسبوعي للبنوك للوفاء باحتياجات المستوردين من السلع الأساسية.

يأتي ذلك في الوقت الذي قال فيه متعاملون بالسوق السوداء أن الدولار بالسوق الموازية سجل اليوم 17.75 جنيه مقابل 18 جنيها أمس بتراجع 25 قرشا بعد المبادرة التي أطلقها اتحاد الغرف التجارية لعدم شراء الدولار من السوق السوداء.

وكان الاتحاد العام للغرف التجارية قد دعا إلى وقف شراء الدولار من السوق الموازية لمدة أسبوعين وترشيد الاستيراد لمدة 3 أشهر.

ويبلغ السعر الرسمي للدولار في تعاملات ما بين البنوك 8.83 جنيه، بينما يشتري الأفراد الدولار من البنوك بسعر 8.88 جنيه.

وأكد رئيس الوزراء شريف إسماعيل أمس أمام البرلمان أن الحكومة تعمل بالتعاون مع البنك المركزي لإنهاء الفرق بين الصرف الرسمي للجنيه المصري وأسعار السوق السوداء.

وأوضح إسماعيل إن البنك المركزي سيتخذ القرار المناسب في الوقت المناسب ليضع الدولار في البنوك والسوق الموازية بشكل علمي يعكس حقيقة الجنيه، وتشير تصريحات رئيس الوزراء إلى تخفيض وشيك في قيمة العملة المحلية.

وكانت بنوك استثمار توقعت خلال الأيام الماضية خفضا وشيكا للجنيه مع اقتراب من الحصول على قرض من صندوق النقد الدولي بقيمة 12 مليار .

ورهنت كريستين لاجارد المدير العام لصندوق النقد الدولي، موافقة المديرين التنفيذين بالصندوق على طلب الحصول على القرض، بتحركها لإصلاح الصرف ودعم الطاقة.

أبقى البنك المركزي سعر الجنيه دون تغيير في عطاء بيع العملة الصعبة اليوم الثلاثاء عند 8.78 جنيه للدولار الواحد على عكس التوقعات التي كانت تشير إلى تخفيض صرف الجنيه في هذا العطاء.

وعرض البنك المركزي 120 مليون في عطائه الأسبوعي للبنوك للوفاء باحتياجات المستوردين من السلع الأساسية.

يأتي ذلك في الوقت الذي قال فيه متعاملون بالسوق السوداء أن الدولار بالسوق الموازية سجل اليوم 17.75 جنيه مقابل 18 جنيها أمس بتراجع 25 قرشا بعد المبادرة التي أطلقها اتحاد الغرف التجارية لعدم شراء الدولار من السوق السوداء.

وكان الاتحاد العام للغرف التجارية قد دعا إلى وقف شراء الدولار من السوق الموازية لمدة أسبوعين وترشيد الاستيراد لمدة 3 أشهر.

ويبلغ السعر الرسمي للدولار في تعاملات ما بين البنوك 8.83 جنيه، بينما يشتري الأفراد الدولار من البنوك بسعر 8.88 جنيه.

وأكد رئيس الوزراء شريف إسماعيل أمس أمام البرلمان أن الحكومة تعمل بالتعاون مع البنك المركزي لإنهاء الفرق بين الصرف الرسمي للجنيه المصري وأسعار السوق السوداء.

وأوضح إسماعيل إن البنك المركزي سيتخذ القرار المناسب في الوقت المناسب ليضع الدولار في البنوك والسوق الموازية بشكل علمي يعكس حقيقة الجنيه، وتشير تصريحات رئيس الوزراء إلى تخفيض وشيك في قيمة العملة المحلية.

وكانت بنوك استثمار توقعت خلال الأيام الماضية خفضا وشيكا للجنيه مع اقتراب من الحصول على قرض من صندوق النقد الدولي بقيمة 12 مليار .

ورهنت كريستين لاجارد المدير العام لصندوق النقد الدولي، موافقة المديرين التنفيذين بالصندوق على طلب الحصول على القرض، بتحركها لإصلاح الصرف ودعم الطاقة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر نقل من دوت مصر dotmsr من خلال الرابط التالي دوت مصر dotmsr ولا يعبر عن وجهة نظر خبر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا