إقتصاد / دوت مصر dotmsr

رئيس الوزراء يسمح لهيئة التنمية الصناعية منح تراخيص مؤقتة للمصانع

 أصدر رئيس الوزراء المهندس شريف إسماعيل، قرارا بتولي الهيئة العامة للتنمية الصناعية، منح تراخيص مؤقتة للمصانع القائمة، تكون مدتها عام واحد من أجل توفيق أوضاعها واستيفائها الاشتراطات المتطلبة وفقا للقانون.

وتضمن القرار - المنشور بعدد اليوم من الجريدة الرسمية - أنه يحدد بقرار من الصناعة الأنشطة الصناعية، التى يجوز بشأنها منح التراخيص والقواعد والإجراءات والضوابط، التي يتم على أساسها منح هذه التراخيص ، مع الأخذ فى الاعتبار الضوابط الأساسية المطلوبة للأمان الصناعى.

وأضاف القرار أنه على جميع الجهات ذات الصلة بمنح تراخيص تشغيل المنشأت الصناعية وفقا لاحكام القانون رقم 453 لسنة 1954، بشأن المحال التجارية والصناعية وغيرها من المحال المقلقة للراحة والمضرة بالصحة والخطرة التعاون مع الهيئة العامة للتنمية الصناعية لإصدار التراخيص المنصوص عليها في القرار، كما تلتزم الجهات المشار اليها بالاعتداد بالترخيص الممنوح من الهيئة، نفاذها لقرار المجلس الاعلي للاستثمار طوال سريان مدة الترخيص المؤقت، وذلك لحين توفيق أوضاعها وفقا للقانون . 

 أصدر رئيس الوزراء المهندس شريف إسماعيل، قرارا بتولي الهيئة العامة للتنمية الصناعية، منح تراخيص مؤقتة للمصانع القائمة، تكون مدتها عام واحد من أجل توفيق أوضاعها واستيفائها الاشتراطات المتطلبة وفقا للقانون.

وتضمن القرار - المنشور بعدد اليوم من الجريدة الرسمية - أنه يحدد بقرار من الصناعة الأنشطة الصناعية، التى يجوز بشأنها منح التراخيص والقواعد والإجراءات والضوابط، التي يتم على أساسها منح هذه التراخيص ، مع الأخذ فى الاعتبار الضوابط الأساسية المطلوبة للأمان الصناعى.

وأضاف القرار أنه على جميع الجهات ذات الصلة بمنح تراخيص تشغيل المنشأت الصناعية وفقا لاحكام القانون رقم 453 لسنة 1954، بشأن المحال التجارية والصناعية وغيرها من المحال المقلقة للراحة والمضرة بالصحة والخطرة التعاون مع الهيئة العامة للتنمية الصناعية لإصدار التراخيص المنصوص عليها في القرار، كما تلتزم الجهات المشار اليها بالاعتداد بالترخيص الممنوح من الهيئة، نفاذها لقرار المجلس الاعلي للاستثمار طوال سريان مدة الترخيص المؤقت، وذلك لحين توفيق أوضاعها وفقا للقانون . 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر نقل من دوت مصر dotmsr من خلال الرابط التالي دوت مصر dotmsr ولا يعبر عن وجهة نظر خبر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا