أخبار مصر / دوت مصر dotmsr

السوشيال ميديا:  حاكموا مغتصبو "الكلبة انستاسيا"

شهدت مواقع التواصل الاجتماعي اهتماما بالغا بقصة الكلبة "انستاسيا" التي قام ثلاثة شباب باغتصابها بعصاة، ما تسبب لها في تهتك كامل بالرحم ونزيف حاد.

وتداول مستخدمو وتويتر صورا للكلبة، وطالبوا بمحاسبة المغتصبين.

في الوقت الذي تبنت فيه فتاة تدعى هيدي تسكن بمنطقة 6 أكتوبر الكلبة، وأعلنت عن حاجتها لدكتور بيطري لعلاجها نظرا لعدم خبرتها في الرعاية الطبية.

وطالبت هيدي أصدقاءها على بالبحث عن طبيب ليحضر لمنزلها صباحا ومساء لإعطاء الحقن للكلبة.

وأضافت هيدي أن هناك حملات على للتبرع لإنقاذ الكلبة، واستنكرت رسائل السخرية والشتائم من بعض الناس لها، مؤكدة أنها لن ترد عليهم ولن تهتم بما يقولونه، وأكدت هيدي أن هناك أكثر من شخص عليها تبني الكلبة ومازالت تدرس العرض .

وأعلنت هيدي عن حاجة الكلبة لممرض يقوم بإعطائها الأدوية والحقن، وحاجتها لمبلغ من المال لدفع باقي تكاليف العملية وتسديد فلوس الإقامة في المزرعة والأدوية والأكل.

في حين جعل البعض موضوع اغتصاب الكلبة مثارا للسخرية، معلقين بأن الأمر لا يحتمل كل هذه الضجة.


شهدت مواقع التواصل الاجتماعي اهتماما بالغا بقصة الكلبة "انستاسيا" التي قام ثلاثة شباب باغتصابها بعصاة، ما تسبب لها في تهتك كامل بالرحم ونزيف حاد.

وتداول مستخدمو وتويتر صورا للكلبة، وطالبوا بمحاسبة المغتصبين.

في الوقت الذي تبنت فيه فتاة تدعى هيدي تسكن بمنطقة 6 أكتوبر الكلبة، وأعلنت عن حاجتها لدكتور بيطري لعلاجها نظرا لعدم خبرتها في الرعاية الطبية.

وطالبت هيدي أصدقاءها على بالبحث عن طبيب ليحضر لمنزلها صباحا ومساء لإعطاء الحقن للكلبة.

وأضافت هيدي أن هناك حملات على للتبرع لإنقاذ الكلبة، واستنكرت رسائل السخرية والشتائم من بعض الناس لها، مؤكدة أنها لن ترد عليهم ولن تهتم بما يقولونه، وأكدت هيدي أن هناك أكثر من شخص عليها تبني الكلبة ومازالت تدرس العرض .

وأعلنت هيدي عن حاجة الكلبة لممرض يقوم بإعطائها الأدوية والحقن، وحاجتها لمبلغ من المال لدفع باقي تكاليف العملية وتسديد فلوس الإقامة في المزرعة والأدوية والأكل.

في حين جعل البعض موضوع اغتصاب الكلبة مثارا للسخرية، معلقين بأن الأمر لا يحتمل كل هذه الضجة.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر نقل من دوت مصر dotmsr من خلال الرابط التالي دوت مصر dotmsr ولا يعبر عن وجهة نظر خبر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا