الارشيف / المواطن / المواطن

بالصورة.. "إيمان".. قصة فتاة أثارت اهتمام

لم يتعدى عمرها عن الـ 30 عاما، باتت ملازمة الفراش بعد إصابتها بانسداد في الأوعية اللمفاوية، وزيادة نسبة المياه بجسدها، حياه مأسوية تعيشها الفتاه بعدما زاد وزنها عن الـ 500 كيلو جرام، كلمات قلما تعبر عن حال إيمان عبد العاطي.

قصة الفتاة والتي تقطن بمنطقة بمحافظة الإسكندرية، تعود عندما أصيبت بخلل في الهرمونات والغدد منذ صغرها، حتى أن أصيبت بجلطة في المخ أدت لتوقف حركتها بشكل تام.

حالة من الإكتئاب الشديد تعيشها الفتاه الثلاثينة، وسط أسرتها التي باتت تتحسر مع كل دقيقة تمر عليهم وعيناهم تمليء بالدموع على ماوصلت إليه وهي ملازمة الفراش.

وأكد "عبد العاطي" والد الفتاة، أن حالة ابنته لا يوجد بها أي تطوات، مشيرًا إلى أنه ناشد الرئيس عبد الفتاح للتدخل وحل أزمة ابنته.

من ناحية أخرى أكدت شيماء أحمد، شقيقة الفتاة، أن الرئيس استجاب فورًا لطلب والدها، وتلقت اتصالًا هاتفيًا من مكتب رئاسة الجمهورية لمتابعة حالتها، بعدما وصل وزنها الـ500 كيلوجرام، وهو ما جعلها حبيسة الفراش طيلة 25 عامًا، وحرمها المرض من الحركة وقضاء حاجتها، مشيرة إلى أن المسئولين بمكتب رئاسة الجمهورية أكدوا على نظر حالة شقيقتها، ووعدوا بعلاجها.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر نقل من المواطن من خلال الرابط التالي المواطن ولا يعبر عن وجهة نظر خبر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا