دليل مصر / دليل مصر

عيد العمال 2017 .. يغير الشعار احتفالا بيوم العمل labor day ومنح العاملين عطلة رسمية تقديرا لهم

  • 1/2
  • 2/2

عيد العمال، يحتفل اليوم محرك البحث العالمي الشهير بيوم العمل فيغير شعاره تقديرا لتلك المناسبة فمن عادة محرك البحث تغيير الشعار فى حالة أهمية المناسبة، بل وتحتفل كثير من دول العالم بعيد العمال أيضا اليوم الأول من مايو وفي بعض البلدان يكون عطلة رسمية كما هو الحال في ورغم ارتباط عيد العمال بالحركات اليسارية والعمالية إلا أن عيد العمال قد تعدى هذه الحركات بمرور الزمن ليصبح رمزا لنضال الطبقة العاملة.

عيد العمال  

جاء أول مايو من عام 1886 ليشهد أكبر عدد من الإضرابات العمالية في يوم واحد في تاريخ أمريكا، حيث وصل عدد الإضرابات التي أعلنت في هذا اليوم نحو خمسة آلاف إضراب واشترك في المظاهرات 340 ألف عامل، وكان الشعار المطلبي المشترك لأحداث هذا اليوم هو “من اليوم ليس على أي عامل أن يعمل أكثر من 8 ساعات“. وفي مدينة شيكاغو احتفل العمال وتظاهروا في أول مايو لتخفيض ساعات العمل وكان شعارهم “ثماني ساعات للعمل، ثماني ساعات راحة، ثماني ساعات نوم“، وفي أوروبا تم الدعوة في المؤتمر التحضيري لما أصبح فيما بعد الأممية الاشتراكية الثانية في 1889 لمظاهرات متزامنة في المدن الأوروبية يوم الأول من مايو 1890 من أجل المطالبة بقانون يقلص ساعات العمل إلى ثمانية ساعات.

وصدر قرار من قبل الجناح اليساري الماركسي في باريس في يوليو 1881 بمناسبة المئوي للثورة الفرنسية دعا لمظاهرات عمالية أممية في نفس اليوم وبنفس المطالب لقانون الثماني ساعات، وبما أن اتحاد العمل الأمريكي كان قد قرر مسبقًا أن ينظم مظاهرات مشابهة في الأول من مايو 1890 فقد تم اختيار نفس اليوم للتظاهر في أوروبا، ولكن الذي حدث في مظاهرات أول مايو 1890 فاق كل التوقعات وقد كان أحد أسباب ذلك هو التوقيت من الناحية السياسية فقد تزامنت تلك اللحظة السياسية مع انتصارات هامة للحركة العمالية وتقدم كبير في وعي وثقة الطبقات العاملة الأوروبية.

وفي بريطانيا تكونت موجة جديدة من النقابات إثر الإضراب الضخم لعمال الموانئ في 1889، وفي ألمانيا حقق الاشتراكيون مكسبًا هامًا حين رفض البرلمان الألماني في نفس العام الإبقاء على قوانين بيز مارك المناهضة للاشتراكية واستطاع الحزب أن يضاعف من أصواته في الانتخابات العامة واستطاع أن ينال أكثر من 20 بالمائة من مجموع الأصوات.

وفي نظم عمال الإسكندرية احتفالاً كبيرًا في مقر الاتحاد العام لنقابات العمال ثم ساروا في مظاهرة ضخمة حتى وصلت إلى سينما “باريتيه” حيث عقد مؤتمرًا ألقيت فيه الخطب.

ورغم ما كان يوجد من صعوبات أمام هذه الحركة النقابية المصرية فقد واصلت الاحتفالات بالمناسبة وتنظيم المسيرات والمؤتمرات طوال الثلاثينات والأربعينات ولكن مع وصول جمال عبد الناصر إلى السلطة والتأميم التدريجي للحركة العمالية أخذت المناسبة شكلاً رسميًا وتم استيعاب المناسبة وفي عام 1964 أصبح الأول من مايو عطلة رسمية يلقى فيها رئيس الجمهورية خطابًا سياسيًا أمام قيادات هؤلاء النقابيين.

يوم العمل

هو احتفال شيوعي، لاسلطوي، اشتراكي، علماني، نقابي يقام في دول عديدة ويحتفل به في الأول من مايو كل عام ويعتبر عطلة رسمية في كثير من البلدان.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر نقل من دليل مصر من خلال الرابط التالي دليل مصر ولا يعبر عن وجهة نظر خبر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا