الارشيف / مصر العربية / مصر العربية

الشرطة العراقية: مقتل قيادي «داعشي» روسي الجنسية في الموصل

أعلن قائد الشرطة الاتحادية العراقية، اليوم الجمعة، مقتل مسؤول التفخيخ في تنظيم الدولة "داعش" ، وهو روسي الجنسية و3 من مرافقيه خلال قصف استهدف مقرهم في الجانب الغربي لمدينة الموصل.


وأوضح الفريق رائد جودت، في بيان اطلعت عليه الأناضول، أنه "تم قتل أبو عبد الرحمن الروسي، مسؤول التفخيخ في تنظيم داعش في حي الزنجيلي بالجانب الغربي للموصل و3 من مرافقيه بقصف صاروخي"، دون تفاصيل.

وفي سياق متصل، كشف جودت أن قوات الشرطة قتلت "14 عنصرا من داعش ودمرت 8 آليات مفخخة، وفككت 55 عبوة ناسفة في عمليات تحرير حي الثورة" غربي الموصل، التي استمرت 3 أيام قبل أن تنتهي أمس.

وأعلن الجيش العراقي، أمس الخميس، تحرير "حي الثورة" بعد قتال مع "داعش" استمر 3 أيام.

من جانبه، قال الملازم أول في الجيش العراقي سمير داوود المحسن، للأناضول، إن القوات العراقية حققت تقدما اليوم في حيي "الفاروق" و"الطوب" غربي الموصل.

وأضاف "المحسن" أنه تم إجلاء مئات المدنيين من مناطق القتال فيما لاتزال القوات العراقية "تشق طريقها بصعوبة بين الأزقة الضيقة في حيي الفاروق والطوب، نتيجة لاستهدافها من قبل قناصة داعش".

وكانت القوات العراقية قد تمكنت من خلال حملة عسكرية بدأتها في أكتوبر 2016، من استعادة النصف الشرقي للموصل، ومن ثم بدأت في 19 فبراير الماضي معارك الجانب الغربي.

واستطاعت القوات العراقية، المدعومة من التحالف الدولي، استعادة أكثر من نصف مساحة النصف الغربي للمدينة، وسط تراجع لقدرات "داعش" القتالية بسبب محاصرة المناطق الخاضعة لسيطرته من جميع الجهات واستهداف ضربات الطيران العراقي والتحالف الدولي لقواعده، بحسب تصريحات إعلامية لقيادات عسكرية عراقية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر نقل من مصر العربية من خلال الرابط التالي مصر العربية ولا يعبر عن وجهة نظر خبر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا