أخبار العالم / السعودية / تواصل - twasul

نصائح مهمة للصائمين لتناول الأدوية خلال

  • 1/2
  • 2/2

الرياض:

قدم رئيس نادي دواء بكلية الصيدلة جامعة الملك خالد، الصيدلي عبدالله ناحي، بعض النصائح للمرضى الذين يتناولون الأدوية خلال ، مبينا تأثير ذلك على الصيام.

وأوضح ناحي أنه يوجد 6 أدوية لا تفسد الصيام بإجماع علماء الفقه، وهي قطرات العينين والأذنين والأنف، بالإضافة إلى رذاذ الأنف، والحقن عن طريق الجلد أو الوريد، ويستثنى من ذلك التغذية الوريدية، والأكسجين والغاز المخدر، وغسول الفم، والحقن أو التحاميل الشرجية والمهبلية، والمراهم والعلاجات التي تؤخذ عن طريق الجلد.

وقال ناحي -وفقاً لـ “الوطن” – إن “صيام شهر ركن من أركان الإسلام وفرضٌ على كل مسلمٍ قادر، حيث تستمر ساعات الصيام في النهار بين 11 إلى 18 ساعة في أغلب دول العالم، ولذلك فإن المريض الذي يتناول علاجات قد يواجه بعض المشكلات في تناول الأدوية خلال شهر ، وخصوصاً من يتناول الدواء بجرعات مختلفة أو أوقات متقاربة”، مؤكداً أهمية استشارة الطبيب المشرف على المريض، لتعديل جرعات الدواء، ومراقبة الحالة، وتقديم النصائح أيضاً.

وحول جرعات الأدوية، أبان رئيس نادي دواء أن “المرضى الذين يستخدمون جرعة أو جرعتين من الدواء قد يكون تعديل جرعاتهم أسهل، حيث توزع بين وجبتي الفطور والسحور حسب الحالة المرضية ووضع المريض، أما من يتناولون أكثر من جرعتين فيتوجب عليهم زيارة الطبيب، فقد يُوجِد لهم بديلا يستخدم لجرعتين أو أقل، على أن يتم تقييم حالتهم وإمكانيتهم للصيام حسب الحالة وشدتها”.

ونصح رئيس نادي دواء المرضى الذين يعانون من الأمراض المزمنة، قائلا “في حالة مرضى السكري يفضل متابعة الوضع مع الطبيب المعالج أولاً لإعادة تقييم الجرعة، أيضاً يوصى بتكثيف المتابعة وفحص السكر خلال أول أسبوع من ، بحيث يتم الفحص خلال النهار وقبل الإفطار مباشرة، وبعده بساعتين، لتقييم الحالة، وضبط مستويات السكر، تجنبا للمضاعفات، كما يوصى بالابتعاد عن السكريات أو التقليل منها، وتوزيع الأكل خلال الليل لتجنب إجهاد الجسم والارتفاع المفاجئ في مستوى السكر بالدم، ويجب الحذر من أخذ الأدوية المحفزة للأنسولين كدواء “دياتاب”، أو إبر الأنسولين بدون الأكل لتجنب انخفاض السكري”.

وأضاف أن “مرضى ضغط الدم يجب عليهم مراقبة مستوى الضغط خلال النهار وبعد الإفطار، والابتعاد عن كثرة الأملاح والدهون في الأكل”، مبينا أن “مستخدمي المضادات الحيوية يجب عليهم مراجعة الطبيب لإيجاد البدائل المناسبة، وإعادة توزيع الجرعات وضبطها”.

وأشار إلى أن “مرضى القلب أو الفشل الكلوي يجب عليهم مراجعة الطبيب لمعرفة قدرتهم على الصيام من عدمه، فبعض مستخدمي أدوية تنظيم ضربات القلب، أو بعض حالات الفشل الكلوي الحاد لا ينصحون بالصيام لتجنب الضرر”.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر نقل من تواصل - twasul من خلال الرابط التالي تواصل - twasul ولا يعبر عن وجهة نظر خبر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا