الارشيف / الشرقية / الشرقية توداي

وزير النقل: «ذنب ضحايا حادث البحيرة أنهم وثقوا فينا »



 

 

كتب | أحمد الدويري

تقدم الدكتور هشام عرفات وزير النقل، بالعزاء لأسر ضحايا ومصابي حادث قطاري البحيرة، قائلا:  «كل ذنبهم أنهم وثقوا فينا، وركبوا السكة الحديد، وكان لازم نراعيهم أحسن من كده ».

أضاف وزير النقل، في مداخلة هاتفية مع الإعلامى عمرو أديب، ببرنامجه كل يوم، المذاع عبر فضائية ON E، الأربعاء، أن الحادث وقع قرابة الساعة الواحدة إلا ثلث ظهرًا، وكانوا في اجتماع مجلس الوزراء، وشكل لجنة على الفور خلال اتجاهه لموقع الحادث، مع مهندسين متخصصين، إضافة إلى 2 مهندسين من كلية هندسة.

أوضح أنه أشرف على العمل معهم، ووجد أن الحادث نتيجة تراكم إهمال سنين، موضحًا أن الحادث وقع على خط مفرد، ما يعنى أنه لا توجد عليه حركة كبيرة مثل الخطوط الكبرى، وهو متخصص لنقل البضائع إضافة لنقل الأهالي في المنوفية والبحيرة، مشددا على أن حادث اليوم نادر الحدوث في السكة الحديد، وربما لم تحدث من قبل فيها.

تابع أن الغرابة تأتي لأن قطار الركاب جاء أمام التحويلة وعبر الجرار في طريقه الصحيح، وعبرت السيارة الأولى ثم الثانية في الخط الصحيح، أما العربة الثالثة فسارت مجموعة العجلات الأولى أو ما تعرف بالبوجي الأمامي عبرت فى الطريق الصحيح، والمفاجأة كانت في البوجي الخلفي، الذي أخذ أمر من التحويلة واتجه في الطريق الخاطئ واصطدم بقطار البضائع الذي كان متوقفًا.

وأشار وزير النقل أنه لو لم يكن قطار البضائع متوقفا ما كان سيقع كل هذا العدد من الشهداء فى الحادث.

 

 



ملحوظة خبر 24 | اخبار على مدار 24 ساعة : انقر هنا الشرقية توداي لقراءة الخبر من مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا