الارشيف / رياضة / ياللاكورة

تقرير.. أين ذهب آخر جيل حقق دوري الأبطال للزمالك؟


يستعد نادي لخوض نهائي دوري أبطال إفريقيا أمام صنداونز الجنوب إفريقي، وهو النهائي الذي يخوضه الفريق للمرة الأولى منذ 14 عاما.

وكان توج قبل 14 عاما بلقب دوري أبطال إفريقيا، ونستعرض في هذا التقرير أسماء اللاعبين الذين شاركوا في إياب نهائي 2002، وأين هم الآن.

المدير الفني: البرازيلي كارلوس كابرال
برغم إنجاز المدرب البرازيلي الكبير، إلا أنه انتقل للعربي القطري، قبل أن يعود للزمالك مرة أخرى في الموسم التالي، قبل أن يقود فريق كامبينينسي كلوب البرازيلي، ومنه للترجي التونسي، ثم الاتحاد السكندري قبل نحو 5 سنوات.

عبد الواحد السيد:
ظل في حتى صيف 2014، انتقل بعدها لحراسة عرين المقاصة، قبل أن يعلن إعتزال كرة القدم، وتحويل وجهته نحو الكرة الشاطئية رفقة المنتخب الوطني.

التوءم حسام وإبراهيم حسن:
ظل التوءم في المصري حتى عام 2004، قبل أن ينتقلان للعب في نادي المصري، ثم الترسانة والاتحاد السكندري، قبل أن يخوضان عدة تجارب تدريبية تولى فيها حسام منصب المدير الفني، وعمل إبراهيم مديراً للكرة، في أندية المصرية للاتصالات والمقاصة والمصري والزمالك ومنتخب الأردن، قبل أن يقررا الاستقرار في النادي المصري مرة أخرى.

مدحت عبد الهادي:
لعب لفترة قصيرة مع فريق بتروجيت قبل أن يعتزل الكرة، وعمل مدربا بقطاع الناشئين بالزمالك قبل أن يعمل في الجهاز الفني للفريق الأول، ثم عاد مجددا لقطاع الناشئين، وحاليا يعمل محللا للمباريات.

بشير التابعي:
قضى عدة تجارب احترافية بين ريزيسبور وبورصا سبور التركيين، وأندية المنصورة وسموحة وطلائع الجيش قبل أن يعتزل كرة القدم، ويتجه للتدريب في قطاع الناشئين بالزمالك، ويعمل الآن مدربا مساعدا بنادي الشرطة.

وائل القباني:
لعب لعدة أندية بعد رحيله عن من بينها المصري والمصرية للاتصالات، قبل أن يعمل مدربا للفريق، ويعمل الآن مدربا عاما بفريق الشرطة.

طارق السيد:
بعد رحيله عن انتقل للمصرية للاتصالات ثم الترسانة قبل أن يعتزل الكرة يوعمل مدربا في قطاع النائين بالنادي، ثم مدربا مساعدا بفريق دبا الفجيرة، ومدربا مساعدا مع مدرب السابق حلمي طولان، ومدربا مساعدا في جهاز تحت قيادة أحمد حسام ميدو، ويعمل الآن مدرباً في الناشئين بالزمالك ومقدما لأحد البرامج التلفزيونية.

محمد أبو العلا:
انتقل لصفوف الإنتاج الحربي ثم انبي، قبل أن يقرر الاعتزال، وعمل مدربا في قطاع الناشئين بالزمالك لفترة، قبل أن ينتقل لمجال تحليل المباريات في القنوات الفضائية.

تامر عبد الحميد:
بعد اعتزاله كرة القدم في ، عمل مدربا لفريق بني عبيد، قبل أن يتولى تدريب فريق تحت 18 عام، قبل أن يعمل مدربا في الجهاز الأول لفترة قصيرة، عاد بعدها لقطاع الناشئين.

وليد عبد اللطيف:
انتقل لفترة قصيرة لصفوف الاسماعيلي قبل أن يعتزل كرة القدم، ويتجه للعمل مدربا في قطاع الناشئين، ويعمل حاليا محللا في القنوات الفضائية.

حازم إمام:
ظل لاعبا في حتى الاعتزال، وفضل أن يسلك العمل الإعلامي محللا للمباريات ومقدما للبرامج، وخاض تجربة إدارية وحيدة في الموسم الماضي مديرا للكرة بصلاحيات فنية، لكنه خاض الانتاخابات مرتين على عضوية ونال أعلى الأصوات، فضلا عن عضويته الحالية باتحاد الكرة، ويعمل حاليا محللا ومقدما للبرامج.

وكان الثنائي عبد الحليم علي وحسام عبد المنعم، شاركا بديلين في المباراة، وكلاهما عمل لفترات في قطاع الناشئين في النادي.

للتواصل مع الكاتب عبر تويتر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا