الارشيف / رياضة / Sport360

سبب وحيد لتعادل اليونايتد مع

  • 1/2
  • 2/2

اكتفى مانشستر يونايتد بتقليل الفارق بينه وبين مانشستر سيتي بنقطة واحدة بعد أن أجبره على نتيجة التعادل في اليوم.

وقد كانت الماباراة تسير في اتجاه فوز اليونايتد بلا شك فقد كان الفريق الأفضل والأجدر طوال التسعين دقيقة، ولكن كرة القدم لا تعترف بالأفضلية المطلقة فالخطأ وارد حدوثه وخطأ واحد قد يستغله المنافس ويفسد عليك سيطرت عليها من الألف للياء.

pogba-miss

اليوم لم يرتكب جوزيه مورينيو أية أخطاء على الصعيد الخططي، اللاعبون هم من تسببوا في ضياع النقاط الكاملة في المباراة، أتذكر عندما كان التعادل السلبي مسيطر على المباراة ودفع جوزيه مورينيو بمارسيال وروني لزيادة الفعالية الهجومية.

وضع البرتغالي ثلاثة سيناريوهات في ذهنه بعد هذه التغييرات، وبناء عليها قام باطاعء التعليمات لثلاثة لاعبين للقيام بعملية الاحماء، السيناريو الأول هو أن يحاول الاستحواذ على المباراة وهو ما جعل كاريك بديل مورينيو في ذلك الوقت.

السيناريو الثاني كان في حالة بقاء النتيجة تعادل فكان الدفع بممفيس ديباي وهي الحالة التي أصابت، والثالثة والأخيرة هي لعب على العرضيات وهو ما كان سيحدث بوجود بيتر كراوتش في ذلك الوقت ولكن سيطرة اليونايتد المطلقة حالت دون حدوث ذلك.

ibraaaaaz

إذا فادارة مورينيو للقاء لم تشوبها شائبة، ولكن السبب في ضياع نقاط المباراة كان غياب شخصية اللاعب الكبير، ويتحمل عبء هذه النتيجة كل من دافيد دي خيا الذي تسببت هفوته في ادراك لنتيجة التعادل وزلاتان إبراهيموفيتش الذي أضاع عدة فرص سهلة المنال أبرزها انفراد في بداية المباراة وضعها بطريقة استعراضية في الزاوية التي كان يقف فيها حارس المرمى تاركاً الزاوية الخالية.

في النهاية هذه هي كرة القدم ولهذا نعشقها فالفوز قد لا يكون من نصيب من يستحق ولكن على اليونايتد أن يتجاوز محنته سريعاً فالمرحلة المقبلة لن تكون رحيمة أبداً.

لمتابعة الكاتب على فيسبوك:

جدول الإصابات

مقالات وتحليلات خاصة

موسوعة الفوائد الغذائية

الأخبار حسب النجوم

بنك الأرقام والإحصائيات

أهم جداول الترتيب والتصنيف

مقاطع فيديو لا تنسى

كنز المعلومات الرياضية

أساطير الرياضة

إنجازات وبطولات الأندية والمنتخبات

مواهب تحت المجهر

تابعنا على شبكات التواصل

اشترك بالنشرة الأسبوعية

ملحوظة: مضمون هذا الخبر نقل من Sport360 من خلال الرابط التالي Sport360 ولا يعبر عن وجهة نظر خبر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا