رياضة / الوطن

"حلمى" يبدأ ولايته الجديدة بـ"تحذيرات وتهديدات".. وعقوبة قاسية تنتظر "جنش"

  • 1/2
  • 2/2

4f3d740d52.jpg

منذ 19 دقيقة

ووادي دجلة

المدير الفنى للزمالك يجهز عناصر جديدة ويوزع الاختصاصات.. "مايوكا" غاضب من العودة لـ"الدكة".. قلق شديد على حالة مصطفى فتحى

 

قاد محمد حلمى، المدير الفنى الجديد للفريق، المران الأول للفريق أمس بعد توليه المهمة من جديد خلفاً لمحمد صلاح، المدير الفنى السابق، والذى عاد لمنصب المدرب العام بعد تعادل الفريق أمام وادى دجلة ضمن منافسات الجولة الثانية عشرة لبطولة الدورى.

وبدأ حلمى ولايته الجديدة بالعديد من التحذيرات والتهديدات التى نقلها للاعبين مشدداً عليهم أنه لن يقبل بأى تهاون فى الملعب، مشدداً على أن الملعب ليس حكراً على أحد، وأنه لم ولن يجامل لاعباً على حساب آخر، وأى لاعب سيقصر فى واجباته، فلن يكون له مكان بالتشكيل، واجتمع حلمى مع معاونيه، وناقش معهم بعض الأمور الخاصة بالفريق فى الفترة الأخيرة، بالإضافة إلى توزيع الاختصاصات بينهم منعاً لتضارب الأدوار لعدم إثارة المشاكل.

وعكف «حلمى» على تجهيز أكثر من لاعب للمشاركة فى اللقاء المقبل أمام ، وقام بتصحيح الأخطاء التى وقع فيها اللاعبون فى الفترة الماضية لتفاديها فى المواجهة المقبلة، خاصة أنه يسعى للفوز فى أول رسمية له يوم السبت المقبل لتقديم نفسه لمجلس الإدارة وللجماهير، وطالب كل اللاعبين بضرورة التركيز الشديد خلال الأيام القليلة المقبلة.

وقدم ، المدرب العام للفريق تقريراً لمجلس الإدارة عن أزمة محمود عبدالرحيم جنش، حارس المرمى، وأوصى بضرورة توقيع عقوبة مالية قاسية على الحارس على خلفية اعتراضه على قرار استبعاده من التشكيل الأساسى لمباراة وادى دجلة، ومغادرته للمعسكر.فى الوقت نفسه، سيطرت حالة من الضيق والغضب الشديد على الزامبى إيمانويل مايوكا، مهاجم الفريق، بعد خروجه من الحسابات، وعودته لدكة البدلاء من جديد، وأكد مصدر داخل الجهاز الفنى أن محمد حلمى المدير الفنى للفريق سيعيد تقييم مايوكا حتى يناير، وفى حال فشله فى الظهور بمستوى جيد، سيتم الاستغناء عنه، كما سادت حالة قلق على مسئولى بعد التأكد من تضاؤل فرص لحاق مصطفى فتحى صانع ألعاب الفريق بمباراة القمة أمام المقرر لها يوم 29 ديسمبر الحالى لعدم تعافيه من الإصابة بشكل نهائى، حيث يعانى من كدمة فى الركبة، وسيقوم الجهاز الطبى للفريق بقيادة مصطفى المنيرى بتكثيف البرنامج التأهيلى للاعب على أمل عودته قبل القمة بـ10 أيام.

وفى شأن آخر تلقى محمد إبراهيم، صانع ألعاب الفريق، وعداً بالمشاركة فى المباريات المقبلة، بعد التأكد من جاهزيته من الناحية الطبية بشكل كبير، وعدم حاجته لمزيد من التأهيل بعد الغياب لمدة 4 أشهر عن الفريق عقب جراحة فى شظية القدم، والتأهيل فى ألمانيا، ويأمل اللاعب فى الحصول على فرصة فى ظل اقتناع محمد حلمى، المدير الفنى للفريق بجهوده، خصوصاً أنه كان من أسباب عودته لمستواه خلال ولايته الأولى للفريق.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر نقل من الوطن من خلال الرابط التالي الوطن ولا يعبر عن وجهة نظر خبر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا