الارشيف / تكنولوجيا / البوابة العربية التقنية

أمريكا تحظر حمل الأجهزة الإلكترونية الكبيرة على ركاب الطائرات من دول عربية

  • 1/2
  • 2/2

بدأت الحكومة الأمريكية في تعميم قرار يقضي بمنع ركاب الطائرات المسافرين إليها من دول في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من اصطحاب الأجهزة الإلكترونية كبيرة الحجم معهم على الطائرة في رحلاتهم المتجهة إلى الولايات المتحدة أو التي ستتوقف في أحد مطاراتها.

وأرسلت السلطات الأمريكية تعميما إلى شركات طيران غير أمريكية تقوم بتسيير رحلات من دول في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تبلغهم فيه بالقرار الذي يقضي بمنع المسافرين من اصطحاب الأجهزة الإلكترونية الأكبر من الهواتف الذكية في حقائبهم الشخصية على متن الطائرة.

وسيمنع المسافرين، بداية من اليوم الثلاثاء، من اصطحاب أجهزة مثل الحواسب المحمولة أو اللوحية أو كاميرات التصوير الرقمية أو أجهزة تشغيل الأقراص المحمولة في حقائبهم الشخصية المحمولة معهم على متن الطائرة، فيما سيسمح لهم بوضع هذه الأجهزة في حقائبهم التي سيتم وضعها في غرفة الشحن بالطائرة.

ونقلت وكالة رويترز الإخباريةـ على لسان مسؤول أمريكي، أن القرار سيطول 12 طيران غير أمريكية على الأقل، تسير رحلاتها من نحو 12 دولة بعضها من الشرق الأوسطـ، وسيشمل شركات طيران مقرها الأردن والسعودية. دون أن يذكر المسؤول أسماء الدول الأخرى.

ونشرت الخطوط الجوية الملكية الأردنية تغريدة، الاثنين، قالت فيها إن الركاب المتجهين إلى الولايات المتحدة سيمنعون من حمل معظم الأجهزة الإلكترونية على متن الطائرات اعتبارا من يوم الثلاثاء بناء على طلب المسؤولين الأمريكيين بما في ذلك من سيتوقفون في المطارات الأمريكية في طريقهم إلى كندا. لكن لا يزال بوسع الركاب حمل الهواتف المحمولة والأجهزة الطبية المعتمدة.

وقالت وسائل إعلام أخرى، مثل جريدتي الإندبندنت وفينينشال تايمز البريطانيتين، أن قرار المنع سيشمل دول ذات أغلبية مسملة، وأن من هذه الدول، الأردن والسعودية ومصر والإمارات العربية المتحدة.

وأشارت جريدة الإندبندنت إلى شركات الطيران العربية التي ستتأثر بالقرار، ومنها للطيران، والخطوط الجوية الملكية الأردنية، والخطوط العربية السعودية، وشركتي الاتحاد للطيران وطيران ، والخطوط الجوية القطرية، والخطوط الملكية المغربية، والخطوط الجوية الكويتية.

ورفض مسؤولين من وزارة الأمن الداخلي للولايات المتحدة، وإدارة سلامة النقل التابعة لها، التعليق لوسائل الإعلام، إلا أن وكالة رويترز الإخبارية بررت القرار بوجود تهديدات أمنية إرهابية، غير محددة أو معلنة بعد، من الدول التي شملها القرار تخشى منها الحكومة الأمريكية.

ومن جانبها، قالت وكالة سي إن إن الإخبارية الأمريكية أن مسؤول حكومي قال لها أن السبب الرئيسي وراء القرار هو اعتقاد الحكومة بوجود تهديدات متعلقة بأجهزة إلكترونية تابعة لتنظيم القاعدة في شبة الجزيرة العربية، وأن الاستخبارات الأمريكية تتبع هذه التهديدات منذ فترة، وأنها رصدت تدريبات على نشاطات إرهابية من هذا التنظيم لاستهداف الطائرات بشكل خاص.

يذكر أن هذا القرار يأتي بعد شهور قليلة من توقيع الرئيس الأمريكي الجديد، دونالد ترامب، في 27 يناير الماضي، قرارًا يقضي بمنع دخول مواطني سبع دول –ذات أغلبية مسلمة- إلى الولايات المتحدة، لمدة 90 يوما، وينص كذلك على تعليق استقبال جميع اللاجئين لمدة 120 يوما، ويحظر استقبال اللاجئين السوريين إلى أجل غير مسمى.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر نقل من البوابة العربية التقنية من خلال الرابط التالي البوابة العربية التقنية ولا يعبر عن وجهة نظر خبر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا