بوابة فيتو / بوابة فيتو

صلاح سلام: شعرة معاوية بين تحقيق الأمن وحقوق الإنسان

أكد الدكتور صلاح سلام، عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان، على ضرورة أن يتخذ صناع القرار في الدولة توصيات المجلس القومي لحقوق الإنسان وملاحظاته فور صدورها في عين الاعتبار ويوضع موضع التنفيذ ولاسيما أنه كيان مستقل ليس له أي مصلحة في التأييد أو المعارضة.

وأشار عضو قومي حقوق الإنسان في تصريحات خاصة لـ«فيتو» إلى أن عودة الأمن عقب ثورة ٣٠ يونيو إلى ربوع هو الهم الأول، وبالفعل تم قطع شوطا كبيرًا في هذا الصدد، موضحًا أنه ربما يحدث خلل بين تحقيق الأمن وحقوق الإنسان، نظرًا لحالة الحرب التي تخوضها ضد الإرهاب، وكذلك نتيجة لحالة الهرج والمرج التي يشهد العالم العربي.

وأكد «سلام» أن هناك تطورًا إيجابيًّا خلال الأربعة سنوات، وهو تأسيس ما يعرف بقطاع حقوق الإنسان داخل وزارة ، وتدريب المجلس القومي لحقوق الإنسان ٣٠٠ من العاملين بالقطاع على مدى ١٠ دورات، ربما تستهدف خلال الفترة المقبلة أعداد أكبر، مطالبًا بتدريس مادة حقوق الإنسان باعتبارها من المواد الأساسية داخل المدارس والجامعات.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر نقل من بوابة فيتو من خلال الرابط التالي بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر خبر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا