الارشيف / المرأة / لايف ستايل

10 حقائق تساهم في تجنب الإصابة بأمراض الغدة الدرقية

لندن ـ لايف ستايل

يتجاهل الكثيرون أمراض الغدة الدرقية، التي تؤثر على أجهزة عديدة في جسم الإنسان، رغم أن الإصابة بها باتت تتزايد بشكل كبير في الآونة الأخيرة.
وإليكم 10 حقائق علمية عن الغدة الدرقية يجب معرفتها لتفادي الإصابة بأي مرض يتعلق بها، أو استشارة الطبيب في حالة المعاناة من أي قصور أو نشاط زائد فيها، وفق ما جاء في موقع "كير 2" المعني بالصحة:

1- الغدة الدرقية هي غدة على شكل فراشة تقع في وسط الرقبة، وتسيطر على عملية التمثيل الغذائي (الأيض) والطاقة، وتلعب دورًا رئيسيًا في عمل العديد من أجهزة الجسم، بما في ذلك القلب، والمخ، والكلى، والجلد، فضلاً عن إنتاج العديد من الهرمونات المسؤولة عن نقل الطاقة إلى كل خلايا الجسم الحيوية.

2- تشمل أعراض قصور الغدة الدرقية زيادة الوزن، والتعب والإمساك، والاكتئاب، وانخفاض درجة حرارة الجسم، واضطرابات النوم، وصعوبة التركيز، واحتباس السوائل في الجسم، وتساقط الشعر، والعقم، وآلام المفاصل وحساسية الضوء.

3- أكثر من 30 مليون امرأة و15 مليون رجل حول العالم يعانون من قصور في الغدة الدرقية.

4- يعتبر التهاب الغدة الدرقية المزمن، والذي يعرف باسم "التهاب هاشيموتو" أو "داء هاشيموتو" الحالة الأكثر شيوعًا لقصور الغدة الدرقية، وهو من أمراض المناعة الذاتية، وسمي هكذا نسبة إلى الطبيب الذي اكتشفه، وهو مرض يجعل خلايا الجسم تهاجم الغدة الدرقية، وهو أول مرض مناعي تم اكتشافه بسبب التهاب الغدة الدرقية.

5- يعتبر "هاشيموتو" أحد أمراض المناعة الذاتية الأكثر شيوعًا حول العالم.

6- يرتبط قصور الغدة الدرقية بأعراض قد يجهل البعض ارتباطها بها، ويعتبرونها أمورًا عادية، مثل الأرق، والإرهاق، والإمساك، وعادة ما يتناول لها كثير من الناس الأدوية التقليدية المتعارف عليها، الأمر الذي يفاقم المشكلة.

7- ينصح الأطباء عادة أصحاب التاريخ المرضي مع الغدة الدرقية، أو من يعانون منها، بتجنب الغلوتين الموجود في القمح ومشتقاته، مع التركيز على تناول الفيتامينات والمعادن الداعمة للغدة الدرقية، مثل فيتامين "D"، والحديد، والسيلينيوم، والزنك.

8- يحتاج بعض الناس في كثير من الأحيان إلى المواظبة على تناول علاج لقصور الغدة الدرقية مدى الحياة، لكن تحت إشراف طبي لضبط الجرعات.

9- من أهم الهرمونات التي تنتجها الغدة الدرقية هرمون "تريودوثيرونين T3"، وهرمون الغدة الدرقية "T4"، وكلاهما ينظم عملية الأيض، ويعرف دواء الغدة الدرقية الأكثر شعبية بـ"ليفوثيروكسين"، وهو مسؤول عن تعويض هرمون الغدة الدرقية "T4" في الجسم.

10- هرمون "T4" هو هرمون غير نشط عادة، والهرمون المسؤول عن النشاط والطاقة هو هرمون "T3"، إلا أن أجسامنا بطبيعتها تقوم بتحويل "T4" إلى "T3"، الأمر الذي يجعله غاية في الأهمية، ويعاني كثير من الناس من مشكلة مع هذا التحويل، ويرجع ذلك إلى الإجهاد، والاختلالات الهرمونية، ومشاكل الأمعاء، ونقص التغذية.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر نقل من لايف ستايل من خلال الرابط التالي لايف ستايل ولا يعبر عن وجهة نظر خبر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى