أخبار العالم / بوابة فيتو

نقيب الفلاحين: المبيدات المغشوشة جريمة تحتاج لتكاتف الجميع



قال حسين عبد الرحمن أبو صدام نقيب عام الفلاحين في اجتماع النقابة الشهري عن شكوى الفلاحين من انتشار المبيدات المغشوشة التي تزيد الأعباء على الفلاحين ولا تقضي على الآفات.
وأكد في بيان له أن المبيدات المغشوشة جريمة يعاقب عليها القانون وأنها تساعد على انتشار الآفات لكون الفلاح يعتمد عليها وهي عبارة عن محاليل مغشوشة تصنع في بير السلم لا تؤثر على الآفات وتكلف المزارعين أعباء مالية إضافية دون فائدة حقيقية.

وتابع: إن وزارة الزراعة يجب أن تقوم بالدور المنوط بها لمكافحة انتشار هذه المبيدات وكذا المبيدات مجهولة المصدر التي قد تتسبب في كوارث صحية للمواطنين خاصة إذا كانت غير مطابقة للمواصفات.

وأضاف أن مكافحة هذه الظاهرة التي تنهك الاقتصاد الوطني وتنخر في عظام المزارعين واجب وطني يجب أن يتكاتف الجميع للقضاء عليه مشيرا إلى توعية الفلاحين بعدم شراء أي مبيد من مكان غير مرخص أو شخص غير متخصص والتأكيد على ضرورة مراعاة تاريخ الصلاحية وأصل المنتج والشراء من المنافذ الشرعية المخصصة لذلك مع الإبلاغ عن أي حالة مخالفة لذلك لمصلحة الجميع.



ملحوظة خبر 24 | اخبار على مدار 24 ساعة : انقر هنا بوابة فيتو لقراءة الخبر من مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا