أخبار العالم / بوابة فيتو

أستاذ قانون: بعض برلمانات العالم ألغت الاستجواب من أدواتها الرقابية



رفض الدكتور صلاح فوزى، أستاذ القانون الدستورى بجامعة المنصورة وعضو اللجنة العليا للإصلاح التشريعى، تقييم البعض لأداء مجلس النواب من خلال معيار الاستجوابات وعدم مناقشة البرلمان أي استجواب حتى الآن.

وقال "فوزى" في تصريح لـ"فيتو"، إن الاستجواب البرلماني لم يعد يعمل به كأداة رقابية في عديد من الدول، في مقدمتها فرنسا وتونس والإمارات، مشيرا إلى أن دساتير تلك الدول تخلو من أداة الاستجواب.

وأوضح أن الدستور الفرنسي الحالى يتضمن إجراءات رقابية مثل الأسئلة المكتوبة والشفوية الموجهة للحكومة، وكذلك اقتراح توجيه اللوم للحكومة، وطرح الثقة في الحكومة، متابعا: "أيضا الدستور التونسى يتضمن أدوات رقابية شبيهة بذلك".

وأشار إلى أن النظام الفرنسى، رأى أن الاستجواب أمر لا يلائم التعاون بين السلطات، وأنه يتعارض مع فكرة التعاون المرن بسن السلطات. 



ملحوظة خبر 24 | اخبار على مدار 24 ساعة : انقر هنا بوابة فيتو لقراءة الخبر من مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا