الارشيف / أخبار العالم / RT Arabic

السراج وحفتر.. خندق أم خندقان؟

في الحين الذي تستضيف فيه العاصمةُ الفرنسيةُ باريس اجتماعاً دولياً حول ليبيا بمشاركةِ ممثلينَ عن دولٍ عدة من المنطقة من بينِها ُ وتركيا ودولُ الخليج. يبحث رئيسُ المجلسِ الرئاسي لحكومةِ الوفاقِ الوطني الليبية فايز السراج في الجزائرِ مع عددٍ من المسؤولينَ هناك آخرَ المستجداتِ على الساحة الليبية.. مساع غير مألوفة القصد منها وفق كثيرين تحريك الملف الليبي الذي أخذ طريقا عكسيا في الفترة الأخيرة،، أو ذلك ما تشي به التحركات العسكرية للطرفين الرئيسيين في الأزمة.
ورغم أن البعض كاد يجزم باقتراب التوصل إلى حالة من الانسجام النهائي الليبي الليبي إثر التلميحات التي أصدرتها حكومة الوفاق تجاه العسكري القوي خليفة حفتر، والتي سبقتها تلميحات من حفتر نفسه من أنه لم يسيطر على الهلال النفطي عنادا ومضادة لحكومة السراج.. إلا أن البعض تساءل: هل توضع تحركات حفتر العسكرية في نصاب الحد من نفوذ المجموعات المتطرفة؟ وأي أفق للتوافق الليبي الليبي والحال منذرة بتشرذم وتدخل خارجي أكثر من أي شيء آخر؟..

ملحوظة: مضمون هذا الخبر نقل من RT Arabic من خلال الرابط التالي RT Arabic ولا يعبر عن وجهة نظر خبر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا