الارشيف / أخبار العالم / RT Arabic

الكرملين: إذا ألغينا الهدنة في حلب فلن نعيدها

أكد دميتري بيسكوف الناطق الرسمي باسم الرئيس الروسي أن إعادة فرض الهدنة في حلب ضرب من المستحيل إذا ما استأنف المسلحون هجماتهم.

وفي حديث للصحفيين الثلاثاء 1 نوفمبر/تشرين الثاني، قال: "عندما لمس رئيسنا ضرورة تمديد الهدنة في حلب، أكدنا حينها أن كل شيء يعتمد في جميع الأحوال على الموقف الذي سيتبناه الإرهابيون، وهذا يعني أنه سيستحيل تجديد الهدنة في حلب إذا ما قرر المسلحون الهجوم، ورئيسنا قد أوضح ذلك".

وأضاف: "الهدنة لا تزال قائمة في الوقت الراهن، والعمل مستمر الآن على ضمان خروج المدنيين وإجلاء الجرحى من حلب الشرقية، وخلق الظروف اللازمة لإيصال المساعدات الإنسانية. إلا أن جميع هذه التدابير سوف تصبح ضربا من المستحيل إذا ما استمر الإرهابيون في قصف الأحياء ومعابر إيصال المساعدات الإنسانية وشرعوا في الهجوم، جاعلين المدنيين دروعا بشرية لهم".

وفي التعليق على ما أوردته صحيفة "تايمز" البريطانية مؤخرا حول أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بارك خطة جاهزة لاجتياح حلب، أضاف بيسكوف: "من الأجدر بهذه الصحيفة إذا توفرت لديها معلومات عن نية المسلحين شن عمل عسكري واسع النطاق، أن تكتب عن ذلك. من المستبعد حصول "تايمز" على معلومات متعلقة بخطط الرئيس الروسي".

وبصدد ما صرح به رئيس جهاز مكافحة التجسس البريطاني إندريو باركر، حول تجسس روسيا العسكري والصناعي على بريطانيا، أضاف بيسكوف: "هذه العبارات لا أساس لها من الصحة، ولا يسعنا موافقته عليها"، مشيرا إلى أن روسيا سوف تعتبر أي تصريحات تصدر عن رئيس الجهاز الاستخباري البريطاني، أو نائب الرئيس الأمريكي أو أي مسؤول آخر، "عارية عن الصحة ولا أساس لها"، ما لم يثبتها أصحابها بالدليل والبرهان.

وختم بالقول: "روسيا في الواقع تستغل جميع الإمكانات المتاحة لها لحماية مصالحها، ولكن بما يتسق مع القانون الدولي، خلافا لما قاله رئيس جهاز مكافحة التجسس البريطاني. روسيا تتقيد بذلك على الدوام مستندة إلى مبادئ العلاقات ذات النفع المشترك، وبما يخدم صياغة العلاقات الطيبة ذات المنفعة المتبادلة بينها وشركائها".

المصدر: "نوفوستي"

صفوان أبو حلا

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر نقل من RT Arabic من خلال الرابط التالي RT Arabic ولا يعبر عن وجهة نظر خبر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا