أخبار العالم / huffpostarabi

مكافأة لهم.. الجيش الأميركي يسعى لإعفاء العراقيين الذين خدموا معه من مرسوم ترامب

أعلن البنتاغون، أمس الاثنين 30 يناير/كانون الثاني 2017، إنه بصدد إعداد قائمة اسمية بالعراقيين الذين خدموا مع قواته في العراق بهدف إعفائهم من قرار الرئيس دونالد ترامب منع سفر العراقيين ورعايا 6 دول إسلامية أخرى إلى الولايات المتحدة موقتاً.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية جيف ديفيس "نحن بصدد إعداد" قائمة بأسماء العراقيين الذين خدموا مع الجيش الأميركي لكي يحصلوا على إعفاء من منع السفر الى الولايات المتحدة.

وأوضح أن البنتاغون يحرص على "التأكد من أن تكون أسماء كل الذين برهنوا عملياً عن التزامهم القتال معنا ودعمنا معروفة" من قبل الأجهزة المسؤولة عن إصدار تراخيص الدخول إلى الولايات المتحدة.

وأضاف "هناك عدد من الأشخاص في العراق عملوا معنا بدور شراكة، سواء عبر القتال معنا جنباً إلى جنب أو عبر العمل كمترجمين معرضين أنفسهم في كثير من الأحيان لخطر عظيم".

ورفض المتحدث القول ما إذا كان البيت الأبيض أخذ رأي البنتاغون قبل إصدار قرار منع السفر، مكتفياً بالقول إن الوزارة "ما زالت تجري عملية تقييم لمفاعيل" الأمر التنفيذي الرئاسي.

وعن وضع الطيارين العراقيين الذين يتدربون حالياً في قاعدة أريزونا الجوية في شمال غرب الولايات المتحدة قال المتحدث إن "هذه على وجه التحديد إحدى المشاكل التي ما زلنا نبحث بشأنها".

وكانت وزارة الخارجية العراقية دعت الاثنين الولايات المتحدة إلى إعادة النظر في قرارها "الخاطئ" بتقييد دخول الرعايا العراقيين إلى أراضيها، وذلك بعد تأييد النواب العراقي بالأغلبية مطالبة الحكومة بالتعامل مع الولايات المتحدة بالمثل.

وأتت الدعوة العراقية عقب المرسوم الذي أصدره ترامب بحظر دخول رعايا العراق وإيران وسوريا والسودان والصومال وليبيا واليمن الأراضي الأميركية لمدة 90 يوماً على الأقل، في إطار ما وصفه بالجهود للحفاظ على سلامة بلاده من "الإرهابيين الإسلاميين المتطرفين".

وتهدد هذه الإجراءات، التي تأتي عقب تأكيدات ترامب المتكررة أنه كان على الولايات المتحدة أن تستولي على نفط العراق قبل أن تغادره في 2011، في إثارة مشاعر الاستياء لدى المواطنين العراقيين والحكومة، في بلد يقاتل الجهاديين الذين وصفهم ترامب بأنهم أكبر تهديد لأميركا.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر نقل من huffpostarabi من خلال الرابط التالي huffpostarabi ولا يعبر عن وجهة نظر خبر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا