الإمارات / الخليج

«مياه وكهرباء أبوظبي» تعتمد قيم «عام زايد»



أبوظبي: «الخليج»

أعرب عبد الله علي مصلح الأحبابي رئيس مجلس إدارة هيئة مياه وكهرباء أبوظبي عن أهمية إعلان 2018 «عام زايد»، للتأكيد على زمن زايد الخير والعطاء، موضحاً أن المبادرة الوطنية تؤكد حرص القيادة الرشيدة على الحفاظ على نهج ومبادئ مؤسس الدولة وباني نهضتها الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله، الذي كرَّس حياته لترسيخ دعائم دولة فتيَّة يكون لها السبق في كافة المجالات.
ودعا الأحبابي كافة موظفي الهيئة ومجموعة شركاتها إلى بذل المزيد من الجهد لإيصال رسالة مؤسس الدولة، وتعزيزها في النفوس والعقول لتكون خطة منهجية يعتمدها الجميع للوصول إلى تحقيق استراتيجية الهيئة لتكون ضمن أفضل المؤسسات العاملة في قطاع الماء والكهرباء عام 2020، ومواكبة تحقيق رؤية دولة الإمارات المتمثلة في تحقيق المركز الأول عالمياً في شتى المجالات بحلول 2021، مشيرا إلى ضرورة استلهام المبادئ التي أرستها مدرسة زايد المتمثلة في العطاء والبذل والكرم والعمل بشغف، الأمر الذي يتطلب من الجميع التركيز عليها والعمل على تحقيقها وفاءً وعرفانا لزايد الخير.
وأوضح الأحبابي أن هيئة مياه وكهرباء أبوظبي ومجموعة شركاتها قد اعتمدت القيم الرئيسية التي سيتم العمل على ترسيخها خلال عام زايد 2018، وهما: الاستدامة، وخدمة المجتمع المحلي، حيث تتواءم هاتان القيمتان مع منظومة القيم المعتمدة لعام زايد الذي يجيء إحياء لذكرى المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، والاستلهام من قيمه وإنجازاته بوصفه قائدا عالميا، وتعريف الأجيال القادمة بإرثه العريق وتشجيعهم على تحقيق رؤيته للازدهار والتسامح والسلام.
وأوضح أن الهيئة تمكنت خلال 2017 من تحقيق إنجازين كبيرين سيكون لهما أثر رئيسي في تحقيق مبدأ الاستدامة، وهما إطلاق مشروع محطة نور أبوظبي للطاقة الشمسية والتشغيل التجاري لمشروع محطة المرفأ للمنتج المستقل بتكلفة 5.4 مليار درهم.



ملحوظة خبر 24 | اخبار على مدار 24 ساعة : انقر هنا الخليج لقراءة الخبر من مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا