رياضة / Sport360

يصطدم بيوفنتوس .. لمن تميل الكفة؟



أشار المدير الرياضي لفريق روما، الإسباني رامون رودريجيز “مونتشي”، إلى قرب برشلونة، منافس الفريق الإيطالي في ربع نهائي إلى الفوز لقدراته وتاريخه، مبرزا قوة الفريق الكتالوني على المستويين الفردي والجماعي.

وفي مقابلة مع وكالة الأنباء الإسبانية، أقر مونتشي بأن “ هو فريق مرشح للفوز في أي مسابقة يشارك بها، لقدرته ولتاريخه ولأنه لا يسعه سوى أن يكون ذلك، أعتقد أن مختلف عما كان عليه العام الماضي، لست أقول أفضل أو أسوأ، لكنه مختلف”.

وأضاف “إنه يحظى بمزايا كلنا نعرفها سواء على المستوى الفردي أو الجماعي، ما يجعله فريقا من الصعب للغاية التغلب عليه”.

وفي نفس الوقت، أبرز مونتشي أن روما من ناحيته يجب أن يكون وفيا لفلسفته، وأن يحاول تحقيق نتيجة جيدة على ملعب كامب نو الأربعاء القادم في مباراة الذهاب، كي تكون الأمور أقل صعوبة عليه في الإياب على ملعب الأوليمبيكو.

وأوضح “بالتأكيد عندما نكون على وعي بمزايا الخصم يجب أن نحاول مواجهتها، لكن الأهم هو أن نبقى روما، أعتقد أننا لدينا مزايانا والفلسفة الخاصة بنا ولن نتنازل عنها”.

وعن روما وما إذا كان لا يحظى بالتقدير الكافي على المستوى الأوروبي، اعتبر مونتشي أن فريقه “على المستوى الاحترافي يحظى باحترام. أحيانا عدم المعرفة ببطولة ما أو بفريق بعينه يجعلك لا تحظى بالتقدير الكافي”.

واستطرد “لكن على المستوى الاحترافي، ولا أتحدث عن الدعايا، أعتقد أن رما فريق يحظى بتقدير واحترام وصنع له اسما في كرة القدم الأوروبية”.

وعن نجم ، الأرجنتيني ، قال “كعاشق لكرة القدم، أستمتع بطريقة لعبه. اكتشاف لاعبين على مستوى ميسي ليس أمرا سهلا لأنه لا يوجد الكثير من ميسي”.

وردا على سؤاله حول صعوبة ملعب كامب نو، أبرز مونتشي أن “ هو الذي يجعل هذا الملعب عظيما. كرة القدم التي يقدمها تجعل الملعب كبيرا لأنها تجبرك على الركض كثيرا، لكن يمكن استغلال فرصة اللعب في كامب نو كعامل تحفيز لاتجاه الأنظار له”.

ويستعد روما لمواجهة البرسا الأربعاء القادم على ملعب كامب نو في ذهاب ربع نهائي التشامبيونز ليج، قبل أن يستضيف الفريق الكتالوني على الأوليمبيكو في العاشر من أبريل/نيسان الجاري.

اقرأ المزيد



ملحوظة خبر 24 | اخبار على مدار 24 ساعة : انقر هنا Sport360 لقراءة الخبر من مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا