رياضة / فى الجول

تهديدات بالقتل للاعبي كولومبيا بعد إهدار ركلات ترجيح أمام إنجلترا



لليوم الثاني على التوالي.. ظهرت التهديدات بالقتل للاعبين الذين يهدرون ركلات ترجيح في 2018، يوم الثلاثاء كان نيكولاي يورجنسن مهاجم منتخب الدنمارك، أما يوم الأربعاء فقد تلقى لاعبا المنتخب الكولومبي ماتيوس أوريبي وكارلوس باكا، تهديدات بالقتل.

فقد أفاد الاتحاد الدنماركي لكرة القدم يوم الثلاثاء أنه أبلغ بتلقي المهاجم نيكولاي يورجنسن تهديدات بالقتل بسبب إهدار ركلة ترجيح أمام كرواتيا في دور الـ16 من المونديال.

الثنائي الكولومبي تلقى التهديدات بالقتل عبر حساباتهما الشخصية على تويتر، وذلك عقب خروج منتخب بلادهما من المونديال ليل الثلاثاء.

وذكرت صحيفة ديلي ميل الإنجليزية أن بعض المشجعون الغاضبون أرسلوا بعض الرسائل للاعبين قالوا فيها: "اقتلا أنفسكما ولا تعودا إلى كولومبيا من جديد".

كان أندريس إسكوبار مدافع المنتخب الكولومبي قد قتل بالرصاص بعد هدفه بالخطأ في مرمى فريقه في مونديال 1994.

مباراة إنجلترا وكولومبيا انتهت بالتعادل 1-1 واتجهت لركلات الترجيح، وانتصر الإنجليز في النهاية.



ملحوظة خبر 24 | اخبار على مدار 24 ساعة : انقر هنا فى الجول لقراءة الخبر من مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا