أخبار العالم / المساء برس

لأول مرة صحيفة حكومية بصنعاء تحاور “حمدان” نجل عيسى محمد سيف

26 سبتمبر – المساء برس| الشهيد عيسى محمد سيف القدسي قائد حركة الـ 15 من اكتوبر1978 يعتبر من أبرز قيادات التنظيم الوحدوي الناصري وعلى إثر فشل حركتهم الانقلابية ضد النظام السابق حكم عليه وعلى “20 “ من رفاقه بالاعدام , لازالت اسرته تبحث عن جثمانه حتى اليوم دون جدوى.
“ 26سبتمبر” التقت حمدان نجل الشهيد عيسى محمد سيف واجرت معه الحوار التالي :

  • حوار: خالد العبسي
  • اعدامات صورية تعسفية
  • مصير مجهول
  • سلطة مستبدة
  • أماكن دفنهم مجهولة
  • مذكرات لم تكتمل

نعم … توجد العديد من الاصدارات التوثيقية لحركة 15 أكتوبر. واهم ما نشر هو كتاب بعنوان “حركة 15 أكتوبر – الحدث والرجال، مطبوعات الوحدوي/ التنظيم الوحدوي الناصري/ جبهة 13 يونيو للقوى الشعبية اليمنية في أكتوبر 1987، وايضا توجد بعض الحوارات والمقابلات التوثيقية للحركة لبعض من عناصر تلك المرحلة أو كان جزء منها ولكنها ليست مكتملة ولا تتطرق لكافة لكل مضامين الحركة الناصرية وخطواتها وصولاً لنتائج فشلها.
وقد استطعنا طوال السبع السنوات الماضية تجميع أكبر قدر ممكن من المعلومات التي تخص الشهيد عيسى محمد سيف ورفاقه والتي تستعرض حياتهم ونشأتهم منذ الولادة وحتى تنفيذ الحركة الناصرية واعدامهم وقد تم نشرها عدة مرات في شبكات التواصل الاجتماعي للتعريف بهم وبما قدموه من تضحيات جسام من أجل المشروع الوطني الذي حلم بتحقيقه الشهيدين ابراهيم الحمدي وعيسى محمد سيف ورفاقهم.
أيضاً يمكن القول أنه مازال توثيق مراحل تنفيذ حركة ١٥ اكتوبر في غياهب مذكرات من شاركوا وعاصروا ذلك الحدث الثوري الذي يتناول مرحلة مهمة من مراحل التنظيم الناصري ونضاله الوطني.. وهنا فإننا نؤكد على ضرورة تقديم الحقائق المجردة مهما كانت لهذه الحركة الثورية والتي تعتبر أول فعل ثوري سلمي باليمن..!

  • المسيرة ماضية
  • حدث ثوري بارز
  • وثائق في غياهب الجب

ملحوظة خبر 24 | اخبار على مدار 24 ساعة : انقر هنا المساء برس لقراءة الخبر من مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا